fbpx

علاج الصدمات

إذا كنت تواجه صعوبة في التعامل مع ضغوط الصدمة في حياتك ، فلا حرج عليك - ولا حرج في الحصول على المساعدة.

ما هي الصدمة العاطفية؟

التوتر أمر طبيعي، حيث إنه يساعدنا على مواجهة التحديات اليومية ومن السهل موازنته بأشياء مثل الاسترخاء والتواصل الاجتماعي. هذا ما يساعدنا في التعامل مع تحديات الحياة اليومية. لكن في بعض الأحيان، تتغلب استجابتنا للضغط على قدرتنا على التأقلم. و هذا ما يسمى بالصدمة.

لا تنتج الصدمة دائمًا عن حادث أو إصابة – بل يمكن أن تكون عاطفية أيضًا. يمكن أن تنتج الصدمة عن التعرض للعنف أو التعنيف، أو من الأحداث الصعبة مثل فقدان أحد أفراد الأسرة. أو يمكن أن يكون سببها سلسلة من الأحداث الصغيرة مثل الإساءة، التي قد تحدث خلال فترة من الزمن.

الاستجابة الشائعة للصدمة هي الاعتقاد بأن هناك شيئًا ما. لكن الصدمة هي ببساطة نتيجة عملية طبيعية. عندما يدفعنا حدث ما إلى خارج الحدود الطبيعية للاستجابة العاطفية الطبيعية لدينا، فإن نظامنا العصبي يخرج عن التوازن. في بعض الأحيان، تجعلنا الحياة غير متوازنة لدرجة يصعب معها التعافي بمفردنا، ونحتاج إلى بعض المساعدة لنشعر بأنفسنا مرة أخرى.

ما هي أسباب الصدمة؟

لا يتم تعريف الصدمة بالحدث نفسه ولكن من خلال استجابتنا لها والتي يمكن أن تختلف من شخص لآخر. في بعض الأحيان تنتقل الصدمة من أحداث أثناء الطفولة. تشير الدراسات إلى أن البالغين الذين عانوا من صدمات الطفولة يعانون من مستويات أعلى من السمنة وأمراض القلب والحمل غير المقصود وتعاطي المخدرات والاكتئاب. يمكن أن تحدث الصدمة بسبب:

12
الحرب أو الاضطرابات السياسية
10
الانتهاك أو الاعتداء الجنسي
11
خيانة حميمية أو اجتماعية
8
العنف المنزلي أو المجتمعي
9
العنصرية والتمييز والتنمّر

ما هي أعراض الصدمة؟

تحدث مثل هذه الاستجابات للصدمات لأن نظامنا العصبي متصل بالبقاء على قيد الحياة؛ إنها طريقة أجسادنا للحفاظ على سلامتنا عندما نكون في خطر. من المفترض أن يحدث هذا بشكل مؤقت، ولكن في بعض الأحيان نتعثر – خاصة إذا طالت هذه التجربة أو كان من الصعب لنا أن نشعر بالأمان مرة أخرى.
15
ذكريات الماضي
16
إعياء
6
مشاعر غير مستقرة
18
كآبة
2
الشهية المتقلبة
3
اليقظة المفرطة
13
القتال أو الهروب أو التجمد
7
مشكلة في التواصل مع الآخرين
5
فرط الحساسية للضوضاء الصاخبة أو غيرها من المحفزات الحسية
17
مشاكل جسدية مثل الصداع أو آلام في المعدة

هل تساعد الاستشارات النفسية في علاج الصدمات العاطفية؟

إذا كنت تواجه صعوبة في التعامل مع شيء مؤلم في حياتك، فاعلم أنك على ما يرام ولا حرج على الإطلاق في طلب المساعدة فأنت تستحق أن تشعر بالراحة.

يمكن أن تساعدك الاستشارات النفسية في إعادة التركيز وإعادة اكتشاف ما يفرحك في الحياة. احجز موعد مع أي من الاستشاريين النفسيين على أيادي اليوم وتحرر من الآم الصدمات العاطفية.

Trauma therapy - iIllsutration

احصل على استشارة من اختصاصي صدمات عاطفية

نزّل تطبيق أيادي

ابدأ رحلتك الان

كيف تعمل أيادي

٤)

احجز جلستك

اختر وقتًا واحجز جلسة فيديو آمنة مع معالجك.
٣)

تطابق مع معالجك

أخبرنا بما تشعر به وسيتوافق التطبيق معك مع المعالج المناسب.
٢)

إنشئ حساب

استخدم اسمك الأول وعنوان بريدك الإلكتروني للتسجيل ، ولا شيء آخر!
١)

حمّل تطبيق ايادي

اختر وقتًا واحجز جلسة فيديو آمنة مع معالجك.